المنتخب الوطني بين المغرب ووسط إفريقيا تنويع في الأسلوب

1 min read
Spread the love

بعد النقطة الثمينة التي أخذها فريقنا الوطني المرابطون من فم أسود الأطلس خاض اليوم مباراة رائعة ضد فريق وسط إفريقيا في إطار الجولة الثانية من تصفيات كأس أمم إفريقيا علي نجلة ملعب شيخة بيدية حيث يتضح جليا النضج التكتيكي لدى الناخب الوطني والإبتكار وتنويع اللعب حسب الظروف وقرائته لكل مباراة على حد حيث لعب ضد المغرب لمعرفته به جيدا بدفاع متأخر ومتماسك وترك الكرة للخصم حتي تحصل على نقطة ثمينة من الرباط.
واليوم ياتي بتكتيك مختلف تماما عن مباراة المغرب رغم كثرة الغيابات إلا أنه لعب كرة قدم حديثة بمواصفات هجومية عالية وبتنسيق وتفاهم بين الخطوط الثلاثة مما أتاح لمنتخبنا عدة فرص محققه تم من خلالها تسجيل هدفين الأول عن طريق رأسية من اللاعب (الحسن ول العيد) في الدقيقة 27 بتمريرة رائعة من (آداما با) .
والهدف الثاني كان بمثابة الضربة القاضية وتحديدا في الدقيقة 90 حيث أفتك اللاعب (كيديلي جالو )الكرة من مدافع الخصم على بعد ثلاثين متر من المرمي ليسددها بطريقة جميلة من فوق الحارس الذي كان متقدما ليوقع بذالك على ثلاثة نقاط بجدارة وأستحقاق ليتقاسم الصدارة مع المنتخب المغربي بواقع 4 نقاط لكل منهما

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *