كلاسيكو الشمال

1 min read
Spread the love

أسفرت قرعة كأس العصبة الوطنية عن مواجهة نارية تجمع كل من أفسي نواذيبو ونادي الكدية من أزويرات
فيما يلعب الكونكورد ضد أفسي تفرغ زينة
هذا ويدخل نادي أفسي أنواذيبو بشخصية البطل و بمعنويات مرتفعة بعد عودته بالتعادل من مباراته الأخيرة في الدوري التمهيدي لدوري المجموعات في الشامبيونز ليغ الافريقي كما ستحمل المباراة طابعا ثأريا بسبب الهزيمتين التي ألحقهما به نادي الكدية في مواجهتيهما الأخيرتين
في حين سيكون نادي الكدية منقوصا بلاعبه الثاني عشر وهي جماهير ازويرات التي غصت بها المدرجات في الموسم المنصرم والتي نالت لقب افضل جماهير بشهادة الجميع
نادي الكدية ايضا فقد العديد من عناصره المؤثرة في الميركاتو الاخير .

فهل سيكون المدربين الجديدين تيغانا . ومارتينيز؟ على قدر طموحات نادييهما
وهل ستعوض العناصر الجديدة لنادي الكدية سابقيها؟
وهل ستجد التناغم المثالي الذي يخولها اللعب بروح الفريق؟

أسئلة ستظل عالقة بالنسبة للجماهير الرياضية الى حين الاجابة عنها في موقعة الجمعة القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *